أخبار عاجلة
الرئيسية » التعريف بالبلدية

التعريف بالبلدية

تقديم بلدية عين السبت :

 

تنتمي بلدية عين السبت التي تحمل رمز 1949 جغرافيا إلى إقليم ولاية سطيف ، تابعة لدائرة بني عزيز .

 

معلومات عامة

معلومات عامة

1- الموقع و المساحة :

تنتمي بلدية عين السبت التي تحمل رمز 1949 جغرافيا إلى إقليم ولاية سطيف،  70كلم شمال شرق العاصمة سطيف ، رمزها البريدي 19440 ، في حين رمزها البلدي 19033  ) ،  تتربع على مساحة تقدر بـ : 73.14 كلم 2  و هي على إرتفاع 700م من سطح البحر كما تصل الى 1600م  في بعض المواقع كمرتفعات جبال السطاح  ، تقع البلدية فلكيا بين خطي طول 5° و 6° شرق خط غرينيتش ، وبين دائرتي عرض 36.5°  و 35° شمال دائرة خط الاستواء ( دائرة العرض 36° N وخط الطول 5° E ( ، يحدها شمالا بلدية إراقن سويسي “ولاية جيجل” ، جنوبا بلدية معاوية، و من الشرق بلدية العياضي بارباس ، و  بلدية تسدان حدادة “ولاية ميلة” ، أما غربا فتحدها  بلدية بني عزيز.

من خصائص الموقع الذي تتمتع به المنطقة كونها تقع على امتداد سلسلة جبلية تعد ضمن سلسلة جبال الأطلس التلي و التي تمتد إلى غاية البحر الأبيض المتوسط إلى غاية ولاية جيجل ، كما يعتبر موقعها همزة وصل بين ولاية سطيف و ولاية جيجل عبر الطريق الوطني رقم 77 و الطريق السيار ميناء جن جن بجيجل و العلمة بسطيف ، إضافة الى الكنوز السياحية التي تزخر بها على غرار القطب السياحي الجبلي والبان و الذي يوجد على امتداد غابة تمنتوت ضمن السلسلة الجبلية لجبال الأطلس التلي.

سميت بعين السبت نسبة الى عين عمومية موجودة بالمنطقة يشرب منها أغلب السكان عند ذهابهم إلى السوق الأسبوعي ببني عزيز و الذي يقام كل يوم سبت.

 

2- الطبوغرافيا :
-الأرض :

 تعتبر بلدية عين السبت منطقة جبلية بالدرجة الأولى ، حيث يغلب عليها الطابع الغابي و الرعوي ، تتربع على مساحة شاسعة و تختلف طبيعة أرضها من منطقة إلى أخرى حسب الخصوبة ، تتميز بمنطقتين هما ” أ ” و ” ب ” :

  • المنطقة ” أ ” :

ذات تربة رطبة حصوية قليلة العمق ، يغلب عليها الطابع الغابي و الرعوي .

  • المنطقة ” ب ” :  

تحتل الصدارة في ميدان زراعة الحبوب بأنواعها المختلفة ، تمتاز  بأراضيها الخصبة و طبيعة تربتها الطينية العميقة .

3- السكان :

– حركة السكان ببلدية عين السبت:

 إن عدد سكان بلدية عين السبت يتزايدون بوتيرة ثابتة ، محصورة بين ألفين و 3 آلاف ، حيث بلغ عدد سكان البلدية 11754 نسمة حسب إحصاء سنة : 1987، بكثافة سكانية تقدر بـ : 177  نسمة/كم² ، عرف بعدها نمو سكاني تدريجي وصل إلى 14774 نسمة حسب آخر إحصاء لسنة 2008 بكثافة سكانية تقدر بـ : 201  نسمة/كم² ، موزعين على 10 أحياء شبه حضرية و 22 تجمعات سكنية ريفية أهمها  : عين جوهرة ، أحمودن ، بوبكر ، الفرنان ، غزالة ، المرج و الأربعاء …

و من المتوقع أن يصل التعداد السكاني في 2018  إلى أكثر من 20000 نسمة .

مخطط يوضح التعداد السكاني لبلدية عين السبت بين سنتي : 1987 و 2018

4- التضاريس:

بحكم الموقع الجغرافي ، منطقة عين السبت ذات تضاريس جبلية و صخور عالية و أغلب أراضيها على شكل منحدرات و مرتفعات.

5- المناخ:

 بلدية عين السبت تفصلها سلسلة جبلية عن البحر الأبيض المتوسط ، نتيجة لذلك مناخها شبه قاري ، حار و جاف في الصيف تصل درجة الحرارة إلى 32 درجة ، و بارد في الشتاء تصل درجة البرودة إلى تحت الصفر . كما تعرف المنطقة هطول ثلوج كثيفة ، و قـد ساعد تنوع مناخها ما بين شبه الجاف صيفا والبارد شتاء وما بين نقاء هوائها وعذوبة مياهها ووفرتها لـنـزول الثلوج بها، على تـوافـر نباتات متنوعة مثل أشجار الصنوبر و البلوط ، معدل تساقط الأمطار بها يتراوح ما بين 300 ملم إلى 700 ملم في السنة .

الجدول التالي يوضح معدل تساقط الأمطار بالمنطقة بين سنتي  2007-2015 :

السنة

2007 2008 2009 2010 2011 2012 2013 2014 2015

ملم

419.7 421.2 403 407.3 415.7 367.6 492.6 369.2 385.3
6- المياه:

المصادر المائية لها مكانة استراتيجية في التنمية الفلاحية ، و على مستوى بلدية عين السبت نسجل على خريطة المياه  :

  • عدد الوديان خمسة (05 ) : الواد الكبير (واد لحليب ) ، واد الخردوس ، واد عين جوهرة ، واد غزالة ، واد الحكامة
  • الينابيع ( 22 )
  • عدد الآبار : 500 موجهة للشرب و السقي

 

مشروع التحويلات الكبرى من سد تبلوط بجيجل نحو سد ذراع الديس بتاشودة : 

فيما يخص المشاريع الانمائية يعتبر مشروع التحويلات الكبرى ( التحويل الشرقي ) لجلب المياه الصالحة للشرب من سد تبلوط بجيجل نحو ذراع الديس بتاشودة من المشاريع الهامة للتكفل باحتياجات السكان من الماء ، و تعزيز السقي الفلاحي لتطوير هذا القطاع ، مما جعل الكثير يطلق عليه اسم مشروع القرن ، حيث خصصت له الدولة رفقة مشروع التحويل الغربي من ولاية بجاية مبلغا ماليا معتبرا يفوق المليار دولار و هو ما يسمح بتحويل الماء بقنوات قطرها 1800 ملم بطول 60 كلم إلى سد ذراع الدبس بتاشودة الذي تقدر طاقته 137 مليون متر مكعب ، و إنجاز خمسة (5) محطات ضخ بقدرة 115 ميغاواط ، و هذا لتعزيز عدة بلديات هي : عين السبت ، بني عزيز ، معاوية ، عين الكبيرة ، الدهامشة ، بئر العرش ، البلاعة ، العلمة ، تاشودة ، بني فودة  ، جميلة ، و ذلك لسد حاجيات 411441 مواطن إلى غاية 2030 ، و سقي 20 ألف هكتار في مجال الري حسب التقديرات المقدمة .

الجانب الاداري

الجانب الاداري

1- تاريخ إنشاء البلدية:
– التطور الإداري :

بلدية عين السبت أنشأت على إثر التقسيم الاداري لسنة 1984 ، كانت قبله تحت اسم  ” منطقة بني مجالد ” تنتمي إلى البلدية الأم بني عزيز ، و التي بدورها أنشأت إبان الحقبة الاستعمارية كفرع بلدي سنة  1892م  باسم فرقة سيدي ميمون نسبة للجبل الموجود شمال البلدية ، الفرع كان تابع لمقر الحاكم الفرنسي بتاقيطونت _ خراطة حاليا _

في  سنة 1907م ألحقت ببريقوفيل (عين الكبيرة حاليا) باسم ” عرباون “

وفي سنة 1957م تم ترقية عرباون إلى بلدية باسم: شوفريل وتضم فرعين إداريين هما: فرع معاوية، والفـرع الإداري بني مجالد (عين السبت حاليا).

في سنة 1962م أنشأت بلدية موحدة بفروعها الثـلاث باسم: بلدية عرباون ، والتي أطلق عليها سنة 1983م اسم  بلدية بني عزيز ، ليأتي التقسيم الإداري سنة 1984م أين انقسمت بلدية بني عزيز إلى  ثلاث (03)  بلديات  وهي: بني عزيز-     معاوية- عين السبت وهذا بموجب القانون رقم 84-09 المؤرخ في جمادى الأولى عام 1404 هـ الموافق لـ 04 فبراير 1984م يتعلق بالتنظيم الإقليمي للبلاد و بموجب المرسوم رقم 84 – 365  مؤرخ في 8 ربيع الأول عام 1405 هـ الموافق أول ديسمبر سنة 1984م يحدد تكوين البلديات و مشتملاتها و حدودها الإقليمية أين تم تحديد حدود بلدية عين السبت حسب المرسوم كما يلي  :  عين السبت ، الخردوس ، الفرنان ، غزالة ، الكاف لحمر ، أولاد خليفة ، اولاد مسعود ، أولاد مبارك ، أمزيلن ، الأربعاء ، الزعايوية ، لعرايسية ، أولاد احمد ، مسيدة ، بريكة ، السريجة ، عين الدفلة ، الغرسة ، أولاد براهم ، بوبكر ، القصر ، أولاد عبد المؤمن ، الخلالفة ، عين جوهرة ، مسك .

2- تاريخ البلدية:
3- رئيس المجلس الشعبي البلدي الحالي:
4- أعضاء المجلس الشعبي البلدي الحاليين:
5- الملحقات الادارية:
الملحقة الإدارية بعين جوهرة … ( الصفحة قيد الإنشاء )

الجانب الاقتصادي

الجانب الاقتصادي

1- الفلاحة :
2- مقومات الاستثمار بالمنطقة :
( الصفحة قيد الإنشاء ) …

السياحة

السياحة

1- المقومات السياحية:
2- الحرف و الصناعات التقليدية:
( الصفحة قيد الإنشاء ) …

 

بمناسبة ذكرى الثورة الجزائرية أول نوفمبر 1954 

نتمنى المزيد من الانجازات للمواطنين 

الاخلاص للوطن … الوفاء للشهداء